الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ومـا رميت إذ رميت ولــكن الله رمـــى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Wildx
۩ » المديــر العــام «۩

۩ » المديــر العــام «۩
avatar

احتــرام القــوانيــن : عادي
الأوسمة




معلومات اضافية
الدولة : الأردن
عدد المساهمات عدد المساهمات : 899
تاريخ التسجيل : 23/04/2011
دعـــــاء اليــــوم azk 01
sms اهلا ومرحبا بكم زوارنا واعضاء منتدانا المتواضع

انتم اصحاب البيت ونحن الزوار - سدر البيت لكم

زوارنا ترجوا منكم ان تسجلوا معنا - التسجيل مجاني

اعضائنا الكرام نرجوا منكم النشاط والمشاركة معتا بمواضيع

جديدة ، وردود مميزة ، حتى ننهض بمنتدانا ويدا بيد لنوصله الى

ارفع المراكز المتقدمة انشاء الله سبحانه وتعالى

ننتظر منكم الافكار الجديدة والاقتراحات البنائة حسب رغباتكم

واحتياجاتكم ... والله الموفق

حياكم الله

MMS 20

مُساهمةموضوع: ومـا رميت إذ رميت ولــكن الله رمـــى   الأربعاء مايو 18, 2011 12:17 am

قصـــة الحـجــــارة
قال تعـــــالى:
{ فلم تقتلوهم ولكن الله قتلهم ومــــا رميت اذ رميــــت ولــــكنّ الله رمــــى وليبلي المؤمنون منه بلاءً حسنا انّ الله سميع عليم (17) } (ســـورة الأنفـــال)
صدق الله العلي العظيم


إنّ للحجـــارة قصة طويلة , ممتدة الفصول والحلقات , عبر التاريخ الطويل للبشرية ، إنها رمز للقوة والصلابة , في الوقت نفسه هي قوة مطواعة في يد الله (سبحانه وتعالى) يسخرها كيف يشاء , هي جند من جنود الله
(( وما يعلم جنود ربك الا هو )).

***القصـــــــــة الأولى *****

عندما لآحق إبليس سيدنا إبراهيم الخليل (عليه الصلاة والسلام) محاولا إقناعه بالتمرد على أمر ربه في ذبح ولده إسماعيل (عليه السلام) ، ومحركا لعاطفة الأبوة ، ألتقط من بطحاء مكة جمرات يقذفها في وجهه ، ثم عاود إبليس المحاولة ثلاث مرات في ثلاث أماكن مختلفة طمعا في النجاح ، وفي كل مرة يرجمه سيدنا إبراهيم حتى يأس.

*** القصــــــــــة الثانية ****

حين طلب سيدنا موسى (عليه السلام) من ربه السقيا لقومه وهم في الصحراء استجاب الله له ، وأمره أن يضرب بعصاه حجرا فانفجرت منه اثنتا عشر عينا بعدد أسباط بني اسرائيل , فالعصا ليس من خواصها اختراق الحجر وليس من صفات الحجر أن يتأثر بضربة عصا ، ولكنها قدرة الله ومعجزة كبرى يجريها على يد نبيه.

*** القصـــــــــــة الثالثة ****

لما استحق قوم لوط الهلاك بسبب جريمتهم الشنعاء , أرسل الله لهم ملائكة وأمرهم أن يمطروهم بحجارة من طين مسومة عند ربك للمسرفين , فكانت الحجارة سلاحا الاهياً فتاكا.

*** القصــــــــــــــة الرابعة ****

ويدور الزمن دورته , ويغزو أبرهة مكة المكرمة بجيش جرار تتقدمه الفيلة يريد هدم الكعبة المشرفة ، ويعجز العرب عن التصدي لهذا الزحف ويقفون موقف العاجز ، فتتدخل القدرة الإلهية في هذه اللحظات فتجتاحهم قوة الله وجنده فيرسل الله جماعات من الطير تحصبهم بحجارة من سجّيل فتجعلهم كالعصف المأكول.

*** القصــــــــــــــة الخامسة ****

في غزوة حنين عندما ولّى المسلمون الأدبار , فيقبض الرسول (صلى الله عليه وسلم) حفنة من تراب وحصى ويقذف بها وجوه القوم.

*** القصـــــــــــة السادسة ****

والحصى يسبح في يد الرسول (عليه الصلاة والسلام) , وصدق الله العظيم إذ يقول { وإن من شيئ إلا يسبح بحمده ولكن لاتفقهون تسبيحهم } وأحد جبل يبادل الرسول الحب والحنين ، (( أحد جبل يحبنا ونحبه )).

*** القصـــــــــة السابعة ****

تروي لنا كتب التاريخ قصة القائد التركي الذي نفذت ذخيرته في إحدى المعارك فأشار أحد جنوده بالإستسلام ولكنه تذكر قوله تعالى : { وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى } واستخدم الحجارة بدلا من الذخيرة وتحولت الهزيمة إلى نصر.

*** القصـــــــة الثامنة ***

أطفال الحجارة في فلسطين ، فهي تثير الرعب والفزع في نفوس اليهود الجبناء ، لأنها تنطلق من الأيدي المتوضئة التي آمنت بربها وليس على الله بعزيز الذي أهلك أبرهة وجنوده بحجارة الطير , وكما قتل داود بحجارة مقلاعة جالوت ( وقتل داود جالوت وآتاه الله الملك ) أن يهلك هذه العصابة المعتدية ، إن الحجارة التي كانت أداة طيعة في أيدي اليهود أصبحت الأن لعنة تطاردهم وعدوا يخيفهم ، قال الرسول عليه السلام ( لاتقوم الساعة حتى تقاتلوا اليهود ، حتى يقول الشجر والحجر : ( يا مسلم يا عبد الله هذا يهودي خلفي تعال فاقتله ، إلا شجر الغرقد فإنه من شجر اليهود ) فسبحان الله العظيم.


صورة لشجرة الغرقد ويقال ايضا (شجر العوسج) :





وردة مع التحية وردة





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://islamgate21.yoo7.com
 
ومـا رميت إذ رميت ولــكن الله رمـــى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتدى الاسلامي العام ::   :: بــــوابـــة المســــلــــم-
انتقل الى:  

اذا كانت هذه زيارتك الاولى تفضل اضغط على زر التسجيل، غير ذلك فتفضل بتسجيل الدخول

اسم المستخدم
 
التسجيل
ارسل لى كلمة سر جديده